المنطقة الحرة في مدينة مصدر

القائمة

كن جزءاً من رؤية خلاقة للمستقبل

تعد المنطقة الحرة في مدينة مصدر مجتمعاً تجارياً مزدهراً، وهي تقع في مدينة مصدر التي تعد  إحدى أكثر مدن العالم استدامة، والمكان الأمثل لبدء أو توسيع الأعمال، حيث تحتضن مجموعة متنوعة ومبتكرة من الشركات الطموحة التي تتنوع بين الشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة أو الشركات الدولية.

يستفيد الشركاء والمستأجرون من مجموعة واسعة من خدمات دعم الأعمال الشاملة، مثل خدمات الترخيص وإصدار التأشيرات السريعة والفعالة، والحوافز التي تشمل ملكية الشركة بنسبة 100% والإعفاء من ضرائب الدخل الشخصية ودخل الشركات، وفرص الاستئجار منخفضة التكاليف. وتلعب هذه المزايا، إلى جانب المجموعة الواسعة  من المطاعم والمقاهي ومنافذ البيع، دوراً مهما في جعل المنطقة الحرة في مدينة مصدر موقعاً حيوياً وملائماً لممارسة الأعمال.

 

دعم الأعمال

توفير الدعم في كل خطوة

توفر المنطقة الحرة في مدينة مصدر مجتمع أعمال يتيح للشركات تسيير أعمالها بشكل مريح وملائم. 

وتمثل المنطقة الحرة بيئة تقوم على الابتكار والتكامل، كما أنها توفر رسوماً منافسة ونظام دعم شاملاً، ما يمنح الشركاء قيمة مضافة كبيرة لأعمالهم. 

توفر المنطقة الحرة للمستأجرين مجموعة واسعة من خدمات الدعم من خلال النافذة الموحدة للخدمات، من ضمنها التسجيل والترخيص، وخدمات الدعم، بالإضافة إلى توفير خيارات متعددة للتأجير والتطوير.

 


استفِد من
مجموعة من المزايا الفريدة

مدينة مصدر

بيئة ملهمة للعمل

تقع المنطقة الحرة في مدينة مصدر، المجمع العمراني المستدام الرائد على مستوى العالم.

تساهم العمارة الحديثة والفريدة في مدينة مصدر في تعزيز الاستدامة وإيجاد بيئة تحتضن الجميع، كما تساهم الممرات المظللة في خفض ً درجات الحرارة وتعزيز الشعور بالراحة. 

كما تضم المدينة مجتمعاً مزدهراً لريادة الأعمال، ومن المتوقع أن تستضيف المدينة عند اكتمال بنائها نحو 50 ألف مقيم و40 ألفا من المهنيين والطلبة.

تتميز مدينة مصدر بموقعها الاستراتيجي بين أبوظبي ودبي، وتوفر مجموعة خيارات نقل منخفضة الانبعاثات الكربونية التي تتيح التنقل ضمنها بأسلوب آمن وملائم.

 


أبوظبي

بوابة الفرص الناشئة

تقع مدينة مصدر في أبوظبي، وهي مدينة حيوية تضم ثقافات متنوعة وعاصمة عالمية. وتقع العاصمة الإماراتية بين ملتقى طرق آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط، وتتمتع بتراث عريق من التسامح والانفتاح.

وقد رسخت الإمارات لنفسها مكانة مرموقة كمصدر لريادة الفكر والابتكار نتيجة لسلسلة من المشاريع والمبادرات الخلاقة.

وتشتهر أبوظبي بكونها رائدة عالمياً في مجال الطاقة المتجددة، ما يتناغم مع رؤية وإنجازات شركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر"، التي تلتزم بالمضي قدما في تطوير وتسويق ونشر حلول الطاقة المتجددة والتقنيات النظيفة.

 


ابقوا على اطلاع